مؤسسة علماء الآثار لمقاطعة الابا ببلاد الباسك تمنح جائزتها السنوية لباحث آثار منطقة تيرس البروفيسور اندوني

آخر تحديث : الأحد 18 ديسمبر 2016 - 9:10 صباحًا
2016 12 18
2016 12 18
مؤسسة علماء الآثار لمقاطعة الابا ببلاد الباسك تمنح جائزتها السنوية لباحث آثار منطقة تيرس البروفيسور اندوني

منحت مؤسسة علماء الآثار لمقاطعة الابا ببلاد الباسك يوم السبت جائزتها لسنة 2016 للبروفيسور الباحث الدكتور اندوني ساينز دي بورواغا، وذلك عرفانا لمجهوده المتواصل خلال مسيرته العلمية في مجال علم الآثار ودراسة ثقافات الشعوب ، وبصورة خاصة عمله الطويل في اكتشاف منطقة تيرس بالصحراء الغربية.

وقد حضر حفل تقديم الجائزة الذي احتضنه متحف “بيبات” بمدينة بيتوريا، أساتذة وباحثون وطلبة وممثلون عن فعاليات المجتمع المدني واعضاء عن جمعيات التضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي وافراد من الجالية الصحراوية.

وعقب تسلمه جائزة انريكي اغورين السنوية قدم الدكتور اندوني ساينز دي بورواغا عرضا لسلسلة الأبحاث التي قام بها رفقة فريقه بمنطقة تيرس بالصحراء الغربية، حيث وقف بشكل موثق على العثور اكثر من 1000 مقبرة تم اكتشافها وتعود الى فترة وجود الهلاليين بالمنطقة، بالاضافة الى عثور الفريق على حفريات تحتوي على بقايا حيوانات ونباتات وأدوات تعود الى آلاف السنين.

وقال البروفيسور اندوني أن فريقه وخلال سنوات البحث الطويلة استطاع إجراء العديد من المقابلات مع سكان منطقة تيرس مما سهل عمل البعثة العلمية في الاطلاع على الجوانب المختلفة للثقافة الصحراوية المختلفة، كما مكن البعثة كذلك من اجراء مسح جيولوجي لنقاط عدة بتيرس.

وفي نهاية عرضه شكر البروفيسور كل من الحكومة الباسكية وجامعة بلاد الباسك ووزارة الثقافة الصحراوية ومديرية الآثار بوزارة الثقافة الصحراوية على تعاونهم مع الفريق العلمي.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.